بيان توضيحي بخصوص الاكشاك الموزعة سيدي سليمان الشراعة
بقلم محمد حمزة
نشر الثلاثاء 9 يناير 2018

تداولت بعض المواقع الالكترونية مؤخرا بعض الاشاعات المغرضة حول الترخيص بالاحتلال المؤقت للملك العام و اقامة اكشاك بالنفوذ الترابي لجماعة سيدي سليمان الشراعة . و لتنوير الرأي العام المحلي و كافة فعاليات المجتمع المدني حول حقيقة الموضوع :

فلقد سبق للمجلس الجماعي لسيدي سليمان الشراعة  في دورته الاستثنائية المنعفدة يوم الخميس 23 مارس 2017 على الساعة 9و 30 ، حيث ادرجت هاته النقطة ضمن جدول اعمال هذه الدورة في النقطة الثالثة : دراسة طلبات الترخيص بالاحتلال المؤقت للملك العام الجماعي قصد اقامة اكشاك بتراب الجماعة، و لقد ادرج المجلس هذه النقطة تلبية لرغبة السلطات الاقليمية و استجابة لطلبات فعاليات المجتمع المدني و قد تمت مراعاة الطلبات المقدمة و المقبولة لفئة الشباب المعطلين و حالات اجتماعية محضة و لاسباب انسانية لاحد الاشخاص الذي تم منحه العفو الملكي.

و ايمانا من المجلس الجماعي لسيدي سليمان الشراعة بأهمية موضوع البطالة ة خصوصا لدى فئة الشباب حملة الشهادات و مساهمة منه في التخفيف من حدة الاحتقان الاجتماعي صادق المجلس باجماع اعضائه الحاضرين على طلبات الترخيص بالاحتلال المؤقت للملك العام الجماعي قصد اقامة اكشاك و مقصف بتراب لجماعة.

و لقد وجدنا انفسنا مرغمين على الرد حول مثل هذه الادعاءات الباطلة و الترهات الزائفة لاولئك الذين يحاولون الصيد في الماء العكر و محاولة بناء امجاد واهية و المس بالشرفاء في هذا المجلس الذين الوا على انفسهم خدمة المواطن في اطار من الشفافية و الوضوح