قاتل الطفل محمد يقع في قبضة بوليس الدار البيضاء

عبد الصمد بلعزيز
نشرت منذ أسبوعين يوم 14 أكتوبر 2020
قاتل الطفل محمد يقع في قبضة بوليس الدار البيضاء

تمكنت العناصر الأمنية من اعتقال المتورط في جريمة قتل الطفل محمد، الذي كان يتابع، قيد حياته، دراسته بمؤسسة الياسمين بتراب مقاطعة عين الشق بالدار البيضاء.
الجريمة التي اهتز لها الرأي العام بحكم براءة الطفل الذي لا يتجاوز عمره 16 سنة، تمت يوم الاثنين 12 أكتوبر 2020، بينما كان الراحل متجها نحو محطة الترامواي مرجان كاليفورنيا، ليعترض سبيله شخص حاول سرقة هاتفه النقال، وتتطور جريمة السرقة إلى إزهاق روح الطفل.
حيث أن عمليات البحث والتفتيش مكنت من حجز السكين المستخدم في ارتكاب هذه الجريمة، وحجز الملابس التي كان يرتديها المشتبه فيه بمسرح اقتراف هذه الأفعال الإجرامية، والتي تمت إحالتها على مختبر الشرطة العلمية التابع لمعهد العلوم والأدلة الجنائية للأمن الوطني من أجل إخضاعها للخبرات الضرورية.

وختم البلاغ بأنه تم إيداع المشتبه فيه، البالغ من العمر 20 سنة، تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي تجريه الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بارتكاب هذه الجريمة، والكشف عن دوافعها وخلفياتها الحقيقية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.