ساكنة دوار المنزل تطالب برفع الضرر المسلط عليهم من طرف القناصة قبل وقوع ما لا يحمد عقباه

غير مصنف
محمد حمزة
نشرت منذ أسبوعين يوم 16 أكتوبر 2020
بواسطة محمد حمزة
ساكنة دوار المنزل تطالب برفع الضرر المسلط عليهم من طرف القناصة قبل وقوع ما لا يحمد عقباه

عبر مجموعة من ساكنة دوار المنزل_تيكرورين التابع للجماعة القروية فزوان عن استنكارهم و رفضهم لتصرفات جمعية واد الشيخ للقنص من خلال تراميها على اراضيهم ووضع لافتات تركد وضعيتها كأراضي مؤجرة للقنص . 

الساكنة و من خلال تواصلها مع جريدة #عالم_اون_لاين عبروا عن رفضهم المطلق لما تسميه الجمعية تأجير اراضيهم للقنص تحت سمع و انظار المندوبية السامية للمياه و الغابات و مكافحة التصحر.

رفض الساكنة جاء من خلال رفع مجموعة من الشكايات التي ظلت حبيسة الرفوف ،كذلك من خلال الاتفاق الكتابي الذي تم بين جمعية القنص و الساكنة و الذي تم الاتفاق من خلاله على ضرورة اعطاء مسافة  200  متر عن المنازل لممارسة القنص و الالتزام بمجموعة من الامور التي لم تلتزم بها الجمعية .

و خلال انطلاق موسم القنص لهذه السنة تعرض احد الساكنة لاعتداء من طرف بعض القناصة بدعوى ممارسة القنص بطريقة غير قانونية الشيء الذي ينفيه الضحية و الذي تعرض لجروح و شق برجله اضطرته الى الخضوع للعلاج، و في نفس السياق تعرض احد الحمير الى طلق ناري من طرف احد القناصة بالرغم من كونه كان مربوطا بالقرب من منزل صاحبه على مسافة اقل من 100 متر.

هذا و قد عاينت جريدة عالم اون لاين مكان الحادث و سيتم نشر الفيديو لاحقا. 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.