النهضة البركانية والرجاء البيضاوي يقتسمان النقط في لقاء الإثارة والتشويق

محمد حمزة
رياضة
محمد حمزة
نشرت منذ سنة واحدة يوم 20 يناير 2020
بواسطة محمد حمزة
النهضة البركانية والرجاء البيضاوي يقتسمان النقط في لقاء الإثارة والتشويق

بقلم : محمد علاوي
لقد اوفت مباراة البرتقالي أمام ضيفه الرجاء البيضاوي بكل وعودها ،حيث استمتع الجمهور الغفير بمقابلة فيها الحماس والاندفاع والإثارة والتنافس القوي، ولقد افتتح الزوار النتيجة مبكرا على يد الحافيضي إثر تمريرة حاسمة من مالانغو، هذا الهدف اربك الفريق إلبر تقالي ،و منح الثقة للزوار، ومع ذلك حاولت العناصر البركانية تعديل الكفة،أتيحت لهم بعض الفرص التي تصدى لها الحارس الزنيتي، كما أن النهج التكتيكي الذي اعتمد عليه المدرب السكتيوي لم يكن فعالا،فلاحظنا غياب الترابط بين الصفوف وكثرة الاخطاء، أما الشوط الثاني وبعد التغييرات التي اقدم عليها المدرب بإقحام ياجور، وادامابا وحذراف، تحرك الفريق البركاني من معادلة النتيجة إثر خطأ مباشر تكلف به النمساوي والذي لم يترك أي حظ لحارس الرجاء، وازداد ضغط المحليين وتمكن الوافد الجديد من تسجيل هدف السبق. ولكن إصرار فريق الرجاء على التعادل جعلهم يحصلون على ضربة جزاء اضاعها متولي. وازدادت تحركات اللاعب متولي والحافظي للخروج ولو بنقطة واحدة، مستغلين فراغ وسط ميدان النهضة وتمكنوا من تسجيل هدف قاتل في آخر عمر المقابلة لتنتهي المباراة بلاغالب ولاومغلوب. والاكيد أن المقابلة كانت حماسية ومثيرة، كما عرفت بعض التدخلات العنيفة من كلا الفريقين، الناجي ونغوما كانوا على الأقل يستحقون البطاقة الصفراء ولكن الحكم جيد كان له رأي آخر. وانتهت المقابلة بروح رياضية عالية بين الفريقين….!!! واعتقد ان المدرب السكيتيوي ارتكب مجموعة من الأخطاء التكتيكية و حتى الاختيارات لم يتوفق فيها…. قراءته للمنافس لم تكن في المستوى…..وعليه أن يجتهد أكثر اذا اراد ان يستمر على العارضة الفنية الكتيبة البرتقالية….!!!

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.