فضيحة جنسية تهز فاس والبطل برلماني ينتمي لحزب “الاحرار”. والبرلماني يتهم حزب ” الأصالة والمعاصرة بالوقوف وراء الفتاة التي تتهم باغتصابها